مراجعة طعمُ الذئب | لا تقسو على ذاتك من أجل الاندماج مع البقية

Tuesday, December 29, 2020

 



 

1| ملخص الرواية:


ذيبان رجل بدوي اختار السلامة على العنف الذي يفضله أقرانه في كل مواقف حياته، بسبب ذلك يقع في مصيبة تجعله يخرج من ضيق أعراف قبيلته إلى اتساع العالم الخارجي، هل سيستطيع ذيبان بالنهاية أن يعيش وفق مبادئه بحرية أو سيفقد عقله في سبيل ذلك؟

 

2| رأيي بالرواية:


بداية الرواية كانت خاطفة للأنفاس وأيضًا يملئها غموض يجذب الانتباه، الرواية أحببتها لأن عبدالله البصيص جعلني أعيش المشاهد بجميع جوارحي فهو لم يصف الأشياء كالمطر بل جعلني أشعر بتبلل ملابسي منه.


عذرًا على ذلك قارئي العزيز ولكن أحتاج أن أعبر عن عتبي على الكاتب لذكره بعض التفاصيل الخاصة جدًا جدًا بجسم الإنسان التي برأيّ وجودها ليس له فائدة في حبكة الرواية.


رتم الرواية كان جيد جدًا وسلسل، تطور شخصية ذيبان كان بشكل منطقي من حالة الضعف إلى ما حدث له بالنهاية من انفصام، يُحسب لعبدالله البصيص ميزة كون الحوار المحكي بين الشخصيات بلغة عربية يستطيع القارئ أيًا كانت خلفيته فهمه رغم كون أحداث الرواية في بادية، و أشعر أني بعد فترة سأقرأها مرة أخرى لاستمتع بأسلوبه الوصفي.


لشراء الرواية من موقع جملون (أضغط هنا ) استخدم كود الخصم : H001

 

3| معلومات عن الرواية:


1-  من تأليف عبدالله البصيص، كاتب و روائي كويتي.

2-  الرواية أصدرت بعام 2016 لكن النسخة التي قرئتها هي الطبعة التي نشرت بعام 2020.

3-  الرواية حازت على أفضل رواية عربية عام 2017 بمعرض الشارقة للكتاب.

 

 

4| الشخصيات :

 

ذيبان

رجل غير اعتيادي بمجتمع ذا تفكير محدود، لذلك كان هناك الكثير من الصدام يحدث بينه وبين المهابيل من أقرانه في البادية.

الشخصية كسرت الصورة النمطية لدي عن رجال البادية التي قرأت عنهم، لكن أخينا بالله كان يحتاج يحصل له تلك المصائب حتى يفيق على نفسه ويتوقف عن المماطلة بحل مشكلة اختلاف تفكيره عن من حوله .

 

 

 

حميدان

هو ومن يشابهه ناس متنمرة ولا ننكر أن المجتمع حتى الآن يصفق لأفعالهم ويعتبرها رجولة، ثقافة أن القوة مرتبطة بقدرتك على أذية الآخرين أو جعلهم أضحوكة ماهي إلا تنمر، لماذا لا يعتبر اختيار إيقاف المشكلة قبل تفاقمها- بالرد بهدوء وعدم استخدام اليد- عند التعامل مع أناس بخليتين عقليه مثل حمدان ومن شابهه هو ضعف شخصية لا نضج فكري.



للأمانة أنا لا أشجع على العنف لكن بالرواية حميدان يستأهل الحصى التي طحنت رأسه.



5| اقتباسات أعجبتني:


1-  الأمان هو السبيل الوحيد الذي يظهر العالم فيه مباهجه وتألقه في روعة كل ما تقع العين عليه، ومن دونه يكون كل شيء سوادً يكسو المزيد من السواد.


2-  الأحداث حبات خرز مثقوبة، والقدر هو السلك الذي جمعها بتسلسل.


3-  الموت يفقدني نفسي، وهي كل ما لدي، قطعت شوطًا من عمري لا املك شيئًا، أبي لم يترك لي غير حمل اسمه الثقيل على كاهلي، نفسي هي كُل ما أملك.


أسعد كثيراً برؤية تعليقاتكم بالأسفل هنا أو في حسابات التواصل للمدونة. 

No comments

Powered by Blogger.